المشاة وراكبو الدراجات في مدينة مرسيليا الفرنسية تفتقت أذهانهم عن طريقة جديدة للتصدي للسائقين المخالفين الذين يوقفون سياراتهم بطريقة سيئة تعرقل الأرصفة أو مسارات الدراجات أو ممرات المشاة.

فقد أطلقوا حملة قاموا فيها بشراء ملصقات كتبت عليها عبارة "أنا أقف مثل الغبي"، وألصقوها بالسيارات المخالفة في المدينة المزدحمة بالبشر والمكتظة بالسيارات التي يشتهر سكانها بمخالفة قواعد المرور.

والمثير في الأمر أن الملصقات تأتي بعدة ألوان لكي يختار المشتكي الملصق الذي سيكون مرئيا بحسب لون السيارة المخالفة.

ويقول منظمو الحملة -مجموعة ريفيندك آرت- إن آلاف الملصقات بيعت في الأسابيع الأخيرة، ليس فقط لأولئك الذين يفضلون التنقل سيرا على الأقدام أو بالدراجة ولكن للسائقين أيضا.

وقالت متحدثة باسم الحملة إن "الفكرة هي تخفيف الألم النفسي الذي يعانيه يوميا آلاف السائقين المحبطين الذين يضطرون لقيادة سياراتهم إلى الطوابق العليا من بنايات المواقف لأن البعض يحتاج إلى ثلاثة أماكن لكي يشعر بالراحة".

ويقول المنظمون إن الملصقات يمكن إزالتها بسهولة بغسلها. وقد شوهد البعض منها أيضا في باريس ومدن فرنسية أخرى.

المصدر : ديلي تلغراف