فندت دراسة جديدة معلومات سابقة قالت إن الأشخاص السعداء يعمرون أكثر، وقالت إن هذا كله خطأ إحصائي.

فقد توصلت دراسة بريطانية وأسترالية موسعة إلى أن السعادة لا تجعل الشخص يعيش عمرا أطول، وأن الاعتقاد بأنها تفعل ذلك هو مجرد إخفاق في مراعاة حقيقة أن المرض يجعل الشخص تعيسا.

ووجد الباحثون أنهم بمجرد أخذهم البؤس الذي يسببه اعتلال الصحة بعين الاعتبار لم يعد الشخص السعيد يعيش عمرا أطول من الشخص التعيس، وقالوا إن الدراسات التي وجدت عكس ذلك ليست سوى علم غير دقيق دافعه التمني.

وقال كبير الأساتذة المشاركين في الدراسة من جامعة نيو ساوث ويلز الأسترالية إن "المرض يجعلك تعيسا، لكن التعاسة في حد ذاتها لا تجعلك مريضا، ولم نعثر على أي تأثير مباشر للتعاسة أو الإجهاد على نسبة الوفيات، حتى في إحدى الدراسات التي أجريت على مليون امرأة على مدى عشر سنوات".

وقال أحد الباحثين إن الطريقة التي اتبعوها في دراستهم كانت أكثر دقة لاختبار السبب والتأثير من أي دراسة سابقة في الموضوع.

المصدر : تايمز