حولت طائرة تابعة للخطوط الإيرلندية مسارها من مدينة لشبونة البرتغالية إلى العاصمة الإيرلندية دبلن لتحط في مدينة كورك الإيرلندية بعد إصابة أحد الركاب بحالة من الهياج قام على إثرها بعض راكب آخر مما اضطر طاقم الطائرة لتقييد حركته.

وقالت الشرطة إن الشاب الذي يبلغ من العمر 24 عاما توفي على متن الطائرة بعد تقييده ولم تكمل الطائرة رحلتها إلى وجهتها حيث هبطت هبوطا اضطراريا في مطار كورك.

وبحسب تقرير الشرطة فإن قائد الطائرة أعلن "حالة الطورائ الطبية" بعد أن أصيب الرجل بالإعياء ثم سقط مغشيا عليه بعد تقييد حركته أثناء الرحلة.

ولم يعرف بالتحديد وقت وفاته، لكن الشرطة قالت إن الوفاة أُعلنت في مكان الحادث عندما هبطت الطائرة، وكان الراكب وحده. وتم نقل الراكب الآخر إلى المستشفى.

المصدر : غارديان