تزوج الممثل الأميركي جورج كلوني أمس السبت من خطيبته المحامية البريطانية اللبنانية أمل علم الدين خلال مراسم خاصة في مدينة البندقية الإيطالية، قبل أن تقام مراسم زواج مدني يوم الاثنين بحضور المشاهير والنجوم من عالم الفن.
 
وقال الناطق باسمه ستان روزفيلد "تزوج جورج كلوني وأمل علم الدين اليوم السبت في 27 سبتمبر/أيلول خلال مراسم خاصة في البندقية بإيطاليا".

وجرت تلك المراسم الخاصة في فندق آمان كانال غراند (سبع نجوم) المقام في قصر يعود إلى القرن السادس عشر ويطل على القناة الكبيرة في البندقية.

وتوافد الكثير من النجوم من بينهم مات ديمون وبيل موراي وبونو قائد فرقة "يو تو" الإيرلندية وعارضة الأزياء السابقة سيندي كروفرد وزوجها راندي غيربر، إلى البندقية للمشاركة في احتفالات زواج النجم الهوليوودي.

وكان كلوني يعارض الزواج لفترة طويلة بعد زواج أول من الممثلة تاليا بالزام في 1989 ما لبث ان انتهى بالطلاق في 1993. إلا أن أمل علم الدين المحامية الدولية في مجال حقوق الإنسان نجحت في نهاية المطاف بتغيير رأيه.

فزوجته الجديدة محامية تبلغ 36 عاما تابعت دروسا في جامعة أكسفورد العريقة وعملت لدى محكمة العدل الدولية، وكانت مستشارة للمحكمة الخاصة بلبنان حول اغتيال رئيس الوزراء رفيق الحريري.

ومن بين موكلي أمل علم الدين -التي ولدت في لبنان قبل أن تنتقل مع والديها للإقامة في بريطانيا في طفولتها بسبب الحرب- أيضا رئيسة الوزراء الأوكرانية السابقة يوليا تيموشينكو ومؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج.

وكلوني الذي اختارته مجلة بيبول الأميركية "الرجل الأكثر إثارة في العالم"، بدأ مسيرته الفنية قبل ثلاثين عاما على الشاشة الصغيرة، وحقق شهرة عالمية بفضل المسلسل الطبي "إي آر" قبل أن ينتقل بنجاح كبير إلى الشاشة الكبيرة ممثلا ومخرجا ومنتجا.

المصدر : الجزيرة + رويترز