سحبت سلسلة متاجر زارا العالمية قميص أطفال مزين بنجمة سداسية كبيرة بعد ما تردد أنه يشبه الزي الذي كان يرتديه النزلاء اليهود في معسكرات الاعتقال في ألمانيا النازية.

وجاء سحب القميص الذي يحمل خطوطا أفقية زرقاء وبيضاء بعد عرضه للبيع على الإنترنت في ثلاث دول أوروبية، ولكن لم يعرض في إسرائيل بحسب متحدثة باسم شركة إنديتكس الإسبانية المالكة لمتاجر زارا.

وقالت المتحدثة إن هذا التشابه لم يكن مقصودا وإنها استوحت التصميم من النجمة التي كان يضعها قائد الشرطة في أفلام الغرب الأميركي.

وكانت بعض الصحف قد أثارت في غضون ساعات من طرح القميص للبيع هذا التشابه بينه وبين زي نزلاء معسكرات الاحتجاز النازية ووجه ذلك أيضا بانتقادات على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي.

وذكرت صحيفة هآرتس الإسرائيلية أن القميص يحمل نجمة سداسية كبيرة على الجزء العلوي من الناحية اليسرى وهو نفس المكان الذي أجبر النازيون اليهود على وضع نجمة داود، ووصفت الصحيفة القميص بأنه يثير ذكريات حزينة من "حقبة مظلمة".

المصدر : رويترز