قال محامون إن قاضيا باكستانيا أسقط تهمة الشروع في القتل ضد رضيع في شهره التاسع اليوم السبت، في قضية سلطت الأضواء على قصور في القانون الجنائي في باكستان.

ومثل الرضيع موسى خان أمام المحكمة في مدينة لاهور يحمله جده، وهو يرضع من زجاجة الحليب.

واتهم الرضيع وأفراد بالغون في أسرته الشهر الحالي بالشروع في قتل رجل شرطة بعد اشتباكات بين تلك الأسرة ورجال الشرطة وموظفي شركة الغاز الذين كانوا يحاولون تحصيل المبالغ المتأخرة، حيث وجهت الشرطة الاتهام لجميع أفراد الأسرة.

وقال المحامي عرفان صادق إن الشرطة أبلغت المحكمة أن توجيه الاتهام لموسى في قضية الهجوم على رجال الشرطة وموظفي شركة الغاز كان "خطأ بشريا" بينما لا تزال الاتهامات موجهة للجد محمد ياسين وأبنائه الثلاثة.

وكان جد الطفل قد قال إنه لا يصدق أن توجه مثل هذه التهمة لطفل لا يعرف كيف يلتقط زجاجة اللبن المخصصة له بطريقة سليمة، ولا يعرف المراقبون أيضا كيف يمكن لهذا الطفل أن يتخاطب مع محامي الدفاع.

وأثارت صور التقطت للرضيع في جلسة سابقة للمحكمة وهو يبكي أثناء أخذ بصماته موجة من السخرية، واضطرت مسؤولين محليين إلى الأمر بإجراء تحقيق.

المصدر : وكالات