نزلاء أحد الفنادق الذين أجلوا أثناء محاولات تفكيك القنبلة (الفرنسية)

فككت الشرطة في هونغ كونغ بالصين الجمعة أكبر قنبلة من مخلفات الحرب العالمية الثانية تكتشف في المدينة وفقا لوسائل إعلام محلية.

وعثر على القنبلة في موقع بناء, ووقع انفجار واحد على الأقل أثناء عملية التفكيك حسب لقطات عرضها التلفزيون المحلي. ولم يصب أحد بجروح، إلا أنه تم إجلاء ألفي شخص أثناء العملية التي نفذت ليلا.

ويبلغ طول القنبلة 170 سنتيمترا وقطرها 61 سنتيمترا ووزنها 900 كيلوغرام. وأُسقطت هذه القنبلة على هونغ كونغ عندما كان اليابانيون يحتلون المدينة في الحرب العالمية الثانية.

وأحدثت الشرطة ثقبين في جسم القنبلة, وأحرقت ببطء متفجرات من مادة "تي إن تي" داخلها. وقالت وسائل إعلام محلية إن عملية الإحراق استغرقت ساعتين.

وقال جيمي يوان كبير مسؤولي تفكيك القنابل في الشرطة إن القنبلة في حالة تفجيرها في بيئة خارج نطاق السيطرة من الممكن أن تؤدي إلى الانهيار التام لبنايات في دائرة يبلغ نصف قطرها عشرة أمتار.

وأضاف "لو كان عمال البناء ضربوا القنبلة بطريق الخطأ أثناء إزاحة الأكوام كان يمكن أن يتسبب ذلك في انفجار خطير جدا. من حسن الحظ أن ذلك لم يحدث".

المصدر : رويترز