تشهد مدينة نيويورك مزادا يُعرض فيه أقدم جهاز حاسوب من نوع أبل ينتظر أن يباع بأكثر من خمسمائة ألف دولار، في حين أن سعره الأصلي الذي بيع به قبل عقود لم يتجاوز ستمائة دولار.

ويعد الجهاز المعروض في المزاد أول جهاز حاسوب من نوع أبل جمعه مؤسس الشركة الراحل ستيف جوبز في مرآب بيت والديه عام 1976، عندما كان يبلغ من العمر 22.

وهذا هو الجهاز الوحيد من هذا النوع الذي صمد حتى الآن، وقد باعه جوبس وقتها مباشرة من مرآب البيت، ويعدُّ هذا أول جهاز حاسوب صمم للاستعمال الشخصي.

ويقول المسؤولون عن المزاد إنه ما زال بالإمكان تشغيل حاسوب أبل البدائي، ولم يتبق من هذا النوع من الحواسيب سوى بعض مئات.

وكان متحف هنري فورد قد اشترى قبل أسابيع في مزاد آخر حاسوبا معمرا لشركة أبل بقيمة 905 آلاف دولار، وسيعرض قريبا ليشاهده الجمهور في معرض "يور بليس إن تايم أكزبيشن"، والذي تعرض فيه العديد من التحف التكنولوجية من قبيل لعبة فيديو تعود للعام 1975.

المصدر : الجزيرة,الصحافة الأميركية