اختارت صحيفة تايمز البريطانية في عددها الصادر اليوم الجمعة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل شخصية عام 2014، وذلك من أجل الدور الذي لعبته في تحقيق استقرار أوروبا، على حد تعبيرها.

ووصفت تايمز المستشارة الألمانية بأنها "أبرز شخصية سياسية في أوروبا والمرأة الأقوى في العالم". وأظهرت في عنوان بارز لها اختيار ميركل لكونها "المرأة التي نحتاجها في عالم مليء بالرجال الخطرين"، على حد وصفها.

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أهمية الدور الذي لعبته ميركل من أجل استقرار أوروبا، خاصة أثناء الأزمة الأوكرانية، وقيامها بدور فاعل في الحوار بين روسيا والغرب.

وأضافت تايمز أن "ميركل مثلت قوة سياسية لا يمكن التخلي عنها خلال أخطر أزمة جيوسياسية، اُمتحنت خلالها العلاقات بين الغرب والشرق عقب الحرب الباردة"، مثنية على لقاء ميركل والرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال قمة مجموعة العشرين الشهر الماضي.

وكانت الصحيفة البريطانية قد اختارت العام الماضي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين شخصية العام.

من جانبها، اختارت مجلة تايم الأميركية قبل أيام الأطباء والممرضات الذين كافحوا فيروس إيبولا شخصية العام، وجاء محتجو فيرغسون (التي شهدت مقتل شاب أسود على يد شرطي أميركي) ثانيا.

ووفقا لتصنيف المجلة الأميركية، فقد حل بوتين في المرتبة الثالثة، والمستثمر الصيني "جاك ما" رابعا، تلاه رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني.

المصدر : وكالة الأناضول