تم تنظيم معرض إكسبو للزهور في العاصمة القطرية الدوحة خلال الفترة من 21 إلى 23 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري في الهواء الطلق، تحت شعار "العودة إلى الطبيعة". ويقول المسؤولون عن تنظيم المعرض إنهم يسعون إلى إعادة اهتمام المجتمع بالطبيعة.

وشارك في المعرض قرابة خمسين عارضا من داخل قطر وخارجها، علاوة على عدد من السفارات الأجنبية.

وشهد جناح السفارة الهولندية في المعرض إقبالا كبيرا على ما احتواه من تشكيلات مختلفة لتنسيق الزهور والركن الذي خصصه للفنان الهولندي فان غوخ.

وكان المعرض فرصة مناسبة للعديد من الشركات لعرض منتجاتها من الزهور ونباتات الزينة. وقال مدير معرض الدوحة الدولي للزهور والحدائق أحمد صابوني إن السوق في منطقة الخليج عموما بدأت تزدهر بصورة كبيرة.

وفي دولة قطر بدأت السوق تتسع مع ازدياد عدد السكان. وأشار صابوني إلى أن الزهور في قطر ارتبطت على الدوام بالهدايا، كما أنها كانت موجودة باستمرار في العلاقات الإنسانية بين أفراد المجتمع.

وقالت إيمان الكواري التي تدير متجرا للزهور تملكه أسرتها في الدوحة، إن فكرة إنشاء المتجر مصدرها أمها التي كانت شغوفة بالزهور وبتنسيقها.

لكن عضو مجلس الأعمال بغرفة تجارة وصناعة قطر أحمد علي الكواري ذكر أن المشاريع الصغيرة مثل متجر أسرة إيمان الكواري تواجه تحديات عديدة منها نقص الخبرة بالعمل التجاري وغلاء إيجار المحلات.

المصدر : رويترز