أصدرت مقاطعة كينجز بكاليفورنيا تصريح زواج "للسفاح" الأميركي تشارلز مانسون (80 عاما) -الذي يقضي عقوبة السجن مدى الحياة- والسيدة أفتون إليان بيرتون (26 عاما), وسيسمح بإتمام مراسم الزفاف بالسجن.

وقالت متحدثة باسم إدارة السجون وإعادة التأهيل في كاليفورنيا, تيري ثورنتون, إن قوانين الولاية تسمح للسجناء بالزواج في مراسم تقام غالبا في غرفة زيارة السجن الذي يقيمون به.

وأضافت أنه لن يسمح لمانسون بالزيارات الأسرية والتي تعني الإقامة ليلا, وهو ما تطلق عليه الولايات الأخرى الزيارات الزوجية, وذلك لأنه لم يحدد له تاريخ لإطلاق سراح مشروط بعد.

وكانت السيدة بيرتون التي اعتادت زيارة مانسون منذ كانت في التاسعة عشرة من عمرها, وأمضت عدة أعوام في محاولة لتبرئة ساحة مانسون من الاتهامات التي أدين بسببها، قد صرحت للصحفيين في وقت سابق من العام الحالي بأنها تعتزم الزواج من مانسون الذي نفى هذه النية وقتذاك.

ويمضي مانسون فترة عقوبة السجن في كوركوران منذ العام 1989 بعد إدانته في سلسلة من عمليات القتل الشهيرة، من بينها قتل الممثلة شارون تايت عام 1969، ونفذت كل عمليات القتل بتعليمات منه لأتباعه الذين عرفوا باسم "عائلة مانسون".

المصدر : وكالات