سانشيز اشتغل في بداية شبابه عاملا في منجم للفحم (رويترز)

توفي أميركي تعتبره موسوعة غينيس أكبر رجل معمر في العالم عن 112 عاما في نيويورك بعد حياة حافلة تنقل خلالها بين أعمال مختلفة.

وفارق سالوستيانو سانشيز الملقب "شورتي" الحياة أول أمس في دار للرعاية في غراند آيلاند بنيويورك وفقا لغينيس ودار للموتى.

وبات سانشيز المولود في الثامن من يونيو/حزيران 1901 في إسبانيا أكبر معمر في العالم بعد وفاة الياباني جيرومون كيمورا عن 116 عاما في يونيو/حزيران الماضي.

وغادر شورتي إسبانيا في سن السابعة عشرة إلى كوبا ثم سافر عام 1920 إلى الولايات المتحدة التي اكتسب فيها الجنسية الأميركية, وأقام فيها حتى مماته.

وعمل المعمر الراحل في حقول الفحم بولاية كنتاكي, ثم انتقل إلى منطقة شلالات نياغرا بولاية نيويورك في بداية ثلاثينيات القرن الماضي وأصبح عامل بناء, كما أنه كان في فترة شبابه يعزف على آلة موسيقية إسبانية خلال جلسات ليلية مع أصدقاء له.

وبعد وفاة "شورتي", بات أكبر رجل معمر في العالم الإيطالي أرتور ليكاتا (111 عاما), في حين أن اليابانية مياسوا أوكاوا (115 عاما) هي أكبر امرأة معمرة.

وتزوج سانشيز زوجته بيرل في 1934, وقالت غينيس إن لديه ولدين وسبعة أحفاد و15 من أبناء الأحفاد وخمسة من أحفاد الأحفاد. وفسر سانشيز حياته الطويلة بالمحافظة على نظام غذائي متوازن, وكان يداوم على أكل حبة موز يوميا حسب ما ورد في موقع غينيس.

يشار إلى أن أكبر معمر في العالم على الإطلاق من النساء والرجال هي الفرنسية جان لويز كالمون التي عاشت 122 عاما و164 يوما حسب ما هو موثق في سجلات رسمية بفرنسا.

المصدر : وكالات