الحكم على امرأة بالتسبب في وفاة نفسها سابقة قضائية في روسيا  (رويترز-أرشيف)
أدانت محكمة روسية امرأة متوفاة بالتسبب في حادثة سيارة أدت إلى مقتلها عام 2010، وهي المرة الأولى التي يدان فيها شخص متوفى في روسيا.

وذكرت وكالة الأنباء الروسية (نوفوستي) أن محكمة في موسكو أدانت أمس الجمعة القابلة القانونية أولغا ألكسندرينا، بالتسبب في حادثة سير عام 2010 أدت إلى مقتلها ومقتل الراكبة التي كانت معها.

وكانت القضية قد أقفلت عام 2010 بعدما وضعت شرطة المرور والقضاء اللوم على الضحية أولغا بالحادثة مما أثار ردود فعل، حيث اتهم البعض الشرطة والقضاء بالتستّر على سائق السيارة الأخرى المتورطة في الحادثة وهو أناتولي بركوف نائب رئيس شركة لوك أويل العملاقة للنفط والذي نجا بإصابات طفيفة.

غير أن أقارب أولغا استأنفوا الحكم لدى المحكمة الدستورية التي أحالتها إلى محكمة أدنى في موسكو أصدرت أمس حكمها بإدانتها بانتهاك قوانين السير الذي أدى إلى الوفاة، وبالطبع لم تصدر أي عقوبة في القضية.

وتعهد أقارب أولغا بالاستئناف مجدداً، مؤكدين وجود تحقيق مستقل أجرته مجموعة دراجين شهيرة، وضع اللوم على بركوف في الحادثة.

المصدر : يو بي آي