من اليوم الأخير للسباق الذي تطارد فيه الثيران الناس عبر شوارع مدينة بامبلونا (الفرنسية)
أصيبت أسترالية في الصدر في اليوم الأخير من سباق سان فيرمن السنوي بمدينة بامبلونا الإسبانية الذي يركض فيه مغامرون أمام الثيران.

وقالت مصادر طبية إن الأسترالية التي تبلغ 23 عاما نقلت إلى المستشفى وهي في حالة خطيرة، وستخضع للجراحة.

كما أصيب أربعة أشخاص آخرين بجروح وفق هؤلاء المسؤولين، لكنهم قالوا إن الوقت ما زال مبكرا لتحديد مدى خطورة إصاباتهم.

واليوم الأحد هو اليوم الأخير في السباق الذي دام أسبوعا، وتطارد فيه الثيران مئات الأشخاص عبر الشوارع الضيقة للمدينة.

وأصيب أمس السبت عدد من الأشخاص بينهم إسباني يبلغ من العمر 19 عاما حالته خطيرة للغاية في تدافع بشوارع المدينة عند المدخل الضيق لحلبة مصارعة الثيران.

ويوم الجمعة أصيب ثلاثة رجال بينهم أميركي خضع لجراجة لاستئصال الطحال.

ويرجع السباق إلى القرن الثالث عشر وأكسبه الروائي الأميركي أرنست هيمنغواي شهرة في روايته الشمس تشرق أيضا، ويجذب السباق أعدادا كبيرة من السياح.

المصدر : رويترز