ساعة مصنعة من قبل شركة باتيك فيليب بمزاد سابق لكريستي بجنيف (الأوروبية)

بيعت ساعة يد عمرها 115 عاما من إنتاج شركة "باتيك فيليب" مقابل 2.25 مليون دولار أي حوالي ضعفي السعر المتوقع، وفق ما ذكرت دار مزادات كريستي الأربعاء.

وكان من المقدر أن تباع الساعة المصنوعة من الذهب عيار 18 قيراطا والمصنعة من طرف الشركة السويسرية الشهيرة عام 1898 بما يصل إلى 1.5 مليون دولار، لكن المزايدة الحماسية من جانب هواة جمع التحف من ثلاثين دولة رفعت السعر إلى مليونين و251750 دولارا شاملا العمولة.

وقالت كريستي إن المشتري أميركي، لكنها لم تكشف عن هويته.

وجاءت غالبية أعلى عروض الشراء في مزاد ساعات كريستي المهمة والتي بلغت إجمالا 7.9 ملايين دولار من أميركيين وآسيويين.

ولا يعتبر سعر الساعة قياسيا لكنها أغلى ساعة على الإطلاق تبيعها كريستي بمقرها في نيويورك، كما أنها أغلى ساعة تباع بمزاد هذا العام.

المصدر : رويترز