الزواج يجعل الناس أكثر سعادة حسب دراسة بريطانية (الأوروبية)
 
ذكرت دراسة بريطانية أن الزواج يجعل الناس أكثر سعادة، متقدما على المعتقد الدِيني، والمال، والأطفال، وفقا لما نقلت وسائل إعلام بريطانية عن المكتب الوطني البريطاني للإحصاء.

وأجرى المكتب الوطني البريطاني للإحصاء استطلاعا شمل 165 ألف شخص طلب منهم تقييم مدى رضاهم عن حياتهم، ومدى اعتبارهم أن لها قيمة، ومدى سعادتهم وقلقهم.

ولاحظ المكتب أن الزواج كان أهم عامل في السعادة، متقدّماً على المدخول، وملكية المنزل، والمعتقدات الدينية، والأطفال.

وأوضح أن الأطفال لم يكن لهم أثر كبير على السعادة، غير أنهم جعلوا الأشخاص يشعرون بأن حياتهم لها قيمة.

وقال أحد كتّاب الاستطلاع دون سنايب إن الزواج يمنح الأشخاص شعوراً بالاستقرار، وشعوراً أكبر بأن حياتهم أخذت بعدا له وزنه.

وأعرب عن اعتقاده بأن الأهالي لديهم مسؤولية حيال أطفالهم، معتبراً أن ذلك يزيد الأعباء الملقاة على عاتقهم.

وأضاف أن الأشخاص يكونون أكثر سعادة في شبابهم وفي شيخوختهم، فيما أشار إلى أن الأشخاص الذين يكونون في منتصف عمرهم هم الأقل سعادة بسبب تحملهم المقدار الأكبر من المسؤولية.

المصدر : يو بي آي