الشرطة الفنلندية لا تعرف بعد كيف وصل اسم بوتين للقائمة السوداء (الفرنسية)

أقرت الشرطة الفنلندية اليوم الخميس بارتكاب خطأ أسفت لحدوثه بعد أن أدرجت "بلا سبب" اسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على لائحة سوداء سرية، وكشفت أنها رفعت القضية إلى النيابة العامة.

وأفادت الشرطة في بيان بأن الشرطة القضائية ارتكبت خطأ ودونت اسم بوتين في سجل المشتبه فيهم، هذا الأمر تم بلا سبب قانوني والشرطة القضائية تدين إساءة استخدام السجل.

وأشار البيان إلى أن اسم بوتين أُدرج في السجل قبل أسبوعين وأزيل الأربعاء عند الكشف عن القضية في وسائل الإعلام.

وأقر رئيس الشرطة ميكو باتيرو للتلفزيون العام بأنه "خطأ فادح"، وأوضح أن الأمر ليس مزحة ثقيلة بل قرارا اتخذ عن إدراك ويخالف الأوامر، ولا يدري أحد كيف وصل اسم بوتين إلى اللائحة بالضبط.

ووعد باتيرو بالتدقيق في السجل لضمان وجود جميع الأسماء فيه للأسباب الصحيحة.

وتحوي اللائحة السوداء السرية معلومات عن أشخاص يشتبه في ارتكابهم أو مشاركتهم أو قابليتهم لارتكاب جرائم تصل عقوبتها إلى السجن أكثر من ستة أشهر، ويمكن لألف شرطي الاطلاع على هذه اللائحة.

المصدر : الفرنسية