تنتشر في العديد من المدن الصينية البنايات المرتفعة (الصحافة الأميركية)

نجا رضيع صيني في السنة الأولى من عمره بأعجوبة من الموت وذلك بعدما سقط من الطابق الـ25 في أحد المباني بمدينة تشونغشين بجنوب غرب الصين.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن الطفل قبل أن يهوي من المبنى كان قد تعرض للضرب من فتاة تدعى لي في العاشرة من عمرها، ثم دفعته نفس الفتاة من شرفة شقتها في الطابق الـ25 ليهوي من البناية.

ولا يمكن أن تتعرض الفتاة لأي محاسبة قانونية، حيث القوانين هناك لا تسمح بمحاكمة الصغار أو مساءلتهم، وبالتالي لا يمكن للشرطة إيقاف الفتاة.

غير أن الوكالة الصينية أشارت إلى أن الصغير نجا من الموت، ووضعه الصحي مستقر مؤقتا، بالرغم من أن إصاباته شديدة.

وتظهر تسجيلات فيديو أن الصبي كان برفقة جدته التي وضعته في مصعد وكانت تحاول الدخول عندما أغلق الباب وبقي الطفل مع الفتاة التي رمته أرضاً في البداية ثم أخذت تضربه قبل أن تقذفه إلى خارج المصعد ثم أخذته إلى منزلها في الطابق الـ25 وأخرجته إلى الشرفة فضربته من جديد ثم رمته. ولم تعرف دوافع الفتاة للإقدام على فعلتها هذه.

وتكفلت عائلة الفتاة بتكاليف علاج الصغير، كما دفعت لعائلته خمسين ألف يوان (8.2 آلاف دولار).

المصدر : يو بي آي