أكياس تحمي الأغذية من التعفن
آخر تحديث: 2013/11/4 الساعة 17:52 (مكة المكرمة) الموافق 1435/1/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/11/4 الساعة 17:52 (مكة المكرمة) الموافق 1435/1/2 هـ

أكياس تحمي الأغذية من التعفن

الابتكار الجديد يحفظ الطعام لأسابيع (أسوشيتد برس)
نشرت صحيفة ديلي تلغراف خبرا علميا يعتبر تقدما كبيرا في مجال حفظ الأطعمة، وهو ما يعني نهاية مأساة إلقاء الأغذية المتعفنة في سلة القمامة.

فقد طور العلماء البريطانيون أكياس بلاستيك تحفظ الخبز والجبن وغيرها من المواد الغذائية لفترة أطول من خلال تقنية تستخدم فيها المواد الكيميائية لمنع البكتريا والفطريات من النمو، وبالتالي يمكن حفظ الأغذية لفترة أطول تصل إلى عدة أسابيع.

وأشارت الصحيفة إلى أن التقنية الجديدة يمكن استخدامها أيضا في جعل بطاقات الائتمان والأوراق النقدية البلاستيكية الجديدة أكثر صحية. فقد أظهرت التجارب أن البلاستيك يمكن أن يزيد العمر الافتراضي للخبز والجبن بدون تلويث المواد الغذائية.

والجدير بالذكر أن نحو 15 مليون طن من المواد الغذائية تلقى في القمامة في بريطانيا كل عام، معظمها لفسادها أو تعفنها. ويعتبر الخبز من أكثر المواد الغذائية إهدارا، حيث تلقي المنازل نحو 4.4 ملايين طن سنويا، أي نحو ثلث كل الخبز الذي يباع في بريطانيا.

ووجد العلماء أن هذه التقنية يمكن أن تتحكم في بكتريا مثل جرثومة الأمعاء الغليظة (إي كولاي) والسالمونيلا والليستيريا التي تسبب التسمم الغذائي.

ويعكف العلماء على توسيع دائرة استخدام التقنية الجديدة لتشمل أشياء أخرى غير المواد الغذائية مثل الملابس الرياضية ومقابض الأبواب في مترو الأنفاق وغيرها من الاستخدامات الأخرى.

تجمد الماء
وفي سياق علمي آخر ذكرت الصحيفة نفسها أن علماء بجامعة نانيانغ للتكنولوجيا في سنغافورة استطاعوا حل لغز ظاهرة حيرت العلماء منذ زمن بعيد وهي لماذا يتجمد الماء الساخن أسرع من البارد؟

وقد فسر العلماء هذا الأمر بعشرات النظريات لكنهم لم يتمكنوا من الوصول إلى تفسير مقنع لهذه الخاصية الفيزيائية الغريبة.

ويزعم العلماء أن التفسير يكمن في تفاعل غير عادي بين جزيئات الماء، حيث يرتبط كل جزئ ماء بجاره من خلال رابطة كهرومغناطيسية عالية الشحنة تعرف باسم "رابطة الهيدروجين".

وهذا الأمر يؤدي إلى توتر سطحي في الماء ويعطيه أيضا درجة غليان أعلى بكثير من المتوقع مقارنة بالسوائل الأخرى. وهذا يحدد أيضا الطريقة التي تخزن وتطلق بها جزيئات الماء الطاقة.

المصدر : ديلي تلغراف

التعليقات