طاقم المركبة الروسية سويوز يهبط بكازاخستان بعد مهمة في الفضاء دامت عدة أشهر (رويترز)

هبطت مركبة الفضاء الروسية سويوز في سهول كزاخستان اليوم الاثنين وعلى متنها ثلاثة رواد فضاء بعد مهمة استغرقت أربعة أشهر في محطة الفضاء الدولية.

وحطت سويوز -التي تحمل رائد الفضاء الأميركي جوزيف أكابا ورائدي الفضاء الروسيين جينادي بادالكا وسيرغي ريفين- الساعة 02:53 بتوقيت غرينتش في أجواء صافية.

وعاد الطاقم بعد أن قضى 123 يوما على متن محطة الفضاء الدولية، وهي مجمع أبحاث بلغت تكلفته 100 مليار دولار ويضم 15 دولة ويدور في الفضاء على ارتفاع 385 كيلومترا فوق الأرض.

وتأمل موسكو أن الهبوط السلس اليوم سيساعد على تهدئة المخاوف من الاعتماد فقط على روسيا لخدمة محطة الفضاء بعد سلسلة من الحوادث الأخيرة في برنامجها الفضائي.

ومنذ تقاعدت المكاكيك الأميركية في يوليو/تموز 2011 لم تعد من وسيلة لحمل الرواد إلى المحطة سوى الصاروخ الروسي سويوز.

وتعتمد وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) على روسيا في نقل الطواقم الفضائية إلى المحطة، وهي خدمة تكلفها حاليا 350 مليون دولار سنويا.

المصدر : وكالات