نسبة ولادات الأطفال البيض تراجعت إلى 49.6% من مجموع الولادات في الولايات المتحدة (الأوروبية)

أظهرت أرقام رسمية نشرتها صحيفة نيويورك تايمز الأميركية اليوم الخميس، تراجع ولادات الأطفال البيض في الولايات المتحدة خلال العام الماضي، لتشكل نسبة ولادة الأطفال الذين تعود أصولهم إلى أقليات عرقية 50.4% من مجموع الولادات في البلاد.

وبينما يشكل البيض نحو 63.4% من سكان الولايات المتحدة، تراجعت نسبة ولادات الأطفال البيض إلى 49.6% من مجموع الولادات في مجمل الولايات الأميركية.

ونقلت الصحيفة عن المتخصص في علم السكان اللاتيني بالولايات المتحدة جيفري باسيل أنه بينما يتجه السكان البيض نحو الشيخوخة، ترتفع الخصوبة لدى ذرية المهاجرين الوافدين من أميركا اللاتينية، حيث يبلغ متوسط أعمارهم 27 عاما.

وأوضح باسيل أنه بين عامي 2000 و2010، جاء عدد الولادات في الولايات المتحدة في العائلات من أصول أميركية لاتينية، أكبر من عدد المهاجرين الوافدين إلى البلاد.

ويرى ليام فريي -وهو خبير آخر بعلم السكان- أن هذا التغير التاريخي بين البيض وبين الأطفال المتولدين من مجتمعات أخرى، يشكل "انتقالا من ثقافة يسيطر عليها جيل طفرة الولادات من البيض خصوصا، إلى بلد متعدد الإثنيات".

المصدر : الفرنسية