البدانة تكلف الأميركيين الكثير
آخر تحديث: 2012/5/11 الساعة 15:21 (مكة المكرمة) الموافق 1433/6/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/5/11 الساعة 15:21 (مكة المكرمة) الموافق 1433/6/20 هـ

البدانة تكلف الأميركيين الكثير

واشنطن بوست: معدلات البدانة لدى البالغين الأميركيين تدعو إلى دق ناقوس الخطر
 
أشارت صحيفة واشنطن بوست الأميركية إلى ظاهرة البدانة التي يعاني منها الشعب الأميركي، وقالت إنه رغم تناقص معدل البدانة عند الكبار حسب تقديرات حديثة، فإن البلاد تتكلف الكثير جراء تفشي هذه الظاهرة بشكل كبير.

وقالت الصحيفة في افتتاحيتها إن الخبراء يتوقعون أن يصل معدل البدانة في الولايات المتحدة إلى 42% في 2030، وهو أقل بتسع نقاط من تقديرات سابقة، ولكن عدد الأميركيين الذين يعانون البدانة سيزداد 32 مليونا بعد أن بلغ 78 مليونا حسب تقديرات 2010.

وحذرت بالقول إنه سواء وصل معدل البدانة لدى البالغين في الشعب الأميركي 42% في المستقبل أو بقي عند معدل 36% حسب تقديرات 2010، فإن هذه المعدلات تدعو إلى دق ناقوس الخطر.

وأوضحت أن نسب البدانة العالية لدى الأميركيين لا تؤثر على من يعانون من هذه الظاهرة المتفشية فحسب، وذلك من خلال مواجهتهم لمعدلات عالية للسكري ولأمراض القلب وأمراض قاتلة أخرى، ولكن تفشي البدانة يؤثر على كل من يتوجب عليه الدفع لمواجهة هذه الظاهرة ولمعالجة آثارها، وهي حالة يمكن الوقاية منها من الأصل.

وأشارت إلى أن البلاد تكرس خمس إنفاقها المتعلق بالقطاع الصحي والمقدر بحوالي 190 مليار دولار في العام لمعالجة حالات مرتبطة بالبدانة، مضيفة أنه لو أن البلاد حافظت على معدل البدانة الحالي على الأقل فإنها ستوفر ما قيمته 550 مليار دولار على مدار العقدين القادمين، وذلك حسب تقديرات لباحثين أعلنوها الاثنين الماضي.

المصدر : واشنطن بوست

التعليقات