المستهلك العربي يفضل الدفع نقدا عند التسوق عبر الأجهزة المحمولة على الدفع بالبطاقات الائتمانية (الفرنسية)

كشفت دراسة حديثة تناولت عادات المستهلك على الأجهزة المحمولة في الوطن العربي أن المستهلكين يستخدمون الإنترنت عبر هذه الأجهزة للوصول إلى الأخبار والمعلومات وشبكات التواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني.

وأعلنت شركة بلس 7 -إحدى شبكات الإعلان على الجوال في الشرق الأوسط- التي أجرت هذه الدراسة عن نتيجة البحث في "معرض الجوال" (The Mobile Show) أحد أكبر معارض الشرق الأوسط لتكنولوجيا وحلول الأجهزة الجوالة وتطبيقاتها.

وشملت الدراسة ستا من دول مجلس التعاون الخليجي هي الإمارات والسعودية وقطر والكويت والبحرين وعمان، بالإضافة إلى مصر، واستندت إلى 4326 مقابلة عبر الإنترنت عن طريق الإعلانات على المواقع والتطبيقات المتنقلة.

وركزت على استكشاف أفضل الطرق للمستهلك للوصول إلى المعلومات والأخبار المتنقلة بهدف تحليل عاداته الاستهلاكية عبر الأجهزة المحمولة وكذلك موقفه من التجارة الإلكترونية في المنطقة، ومعدل تكرار الدخول على المواقع والتطبيقات المتنقلة عبر الإنترنت، وكذلك ميول الشراء عبر هذه الأجهزة وأفضل طرق الدفع عبرها.

وكشفت الدراسة -التي تعد الأولى من نوعها- أن أكثر من نصف الأشخاص الذين شملتهم يدخلون يوميا على المواقع والتطبيقات عبر أجهزة الاتصال المحمولة، ويرتفع معدل التكرار هذا بين الذكور عنه بين الإناث.

كما كشفت أن المستهلك في السعودية يعد المواقع المتاحة عبر أجهزة الاتصال المحمولة أفضل طريقة للوصول إلى المعلومات والأخبار، في حين كانت المنتجات التي يتم شراؤها -أو يحتمل شراؤها- بالنسبة للمستهلك في كل من الإمارات والسعودية ومصر تلك المتعلقة بالترفيه أو التكنولوجيا أو السفر.

كما أجاب أكثر من نصف المشاركين في الدراسة بأنهم يفضلون الدفع النقدي على البطاقات الائتمانية عند الشراء عبر أجهزتهم المحمولة.

وفي تعليقه على نتائج هذه الدراسة يقول أشوين ساليان، عضو مجلس إدارة شركة بلس 7 وأحد مؤسسيها، إن الدراسة تظهر أن المستهلكين عادة يبحثون عن المعلومات على شبكة الإنترنت بواسطة أجهزة الاتصال المحمولة عبر المواقع والتطبيقات قبل شراء أي منتج أو خدمة، مما يعد مؤشرا هاما يفرض على الشركات صاحبة العلامات التجارية الاستهلاكية إعادة النظر في طريقة تسويقها لعلاماتها التجارية.

بدوره قال ساجار شيتي، عضو مجلس إدارة الشركة وأحد مؤسسيها، إنه ورغم أن الإعلان عبر أجهزة الاتصال المحمولة لا يزال في مراحله الأولى في هذه المنطقة، غير أن هذه الدراسة توضح أن الإقبال على الإنترنت عبر أجهزة الاتصال المحمولة والتجارة الإلكترونية مرتفع إلى حد كبير.

وأضاف أن استخدام الهواتف الذكية وشبكات الجيل الثالث وحزم خدمات نقل البيانات يوفر بيئة خصبة للمعلنين الذين يسعون للوصول إلى المستهلكين عبر مجموعة متنوعة من المنصات بما فيها وسائل التصفح والتطبيقات الخاصة بأجهزة الاتصال المحمولة.

ورأى شيتي أنه مع زيادة الاستخدام سيلعب الإعلان عبر أجهزة الاتصال المحمولة دورا أساسيا في تطوير نظام الإعلان عبر أجهزة الاتصال المحمولة بأكمله.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية