المناداة على الأشياء المفقودة يساعد في العثور عليها بشكل أسرع (رويترز)
كشف بحث جديد أعده مختصون عن أن ضياع مفاتيح السيارة لم يعد يشكل مشكلة، فقد أصبح بمقدور فاقد مفاتيح سيارته أن يجدها عن طريق ندائه عليها، كأن يقول يا "مفاتيح السيارة".

وكان ضياع مفاتيح السيارة يعد مشكلة قديمة تبعث على الحيرة بشكل شبه يومي في عقول أكثر الناس فطنة، وما ينطبق على مفاتيح السيارة قد ينطبق على فقدان محفظة النقود أو أي شيء آخر.

وأوضح الباحثون أنه صار يمكن العثور على المفقودات بمجرد النداء علي أسمائها، وقالوا إن التقنية الجديدة من شأنها أن تساعد في جعل الأشياء التي تبدو مخفية تصبح ظاهرة وموجودة بشكل مفاجئ.

وقال كل من الأستاذ المساعد غاري لوبيان والأستاذ المشارك دانييل سوينغلي اللذين أجريا البحث إنه عندما كان يطلب من المشاركين البحث عن أشياء معينة ضمن أشياء أخرى مبعثرة، فإن نداءهم على أسماء تلك الأشياء يجعلهم يحصرون الأماكن التي يمكن أن يبحثوا فيها، وبالتالي يعثرون على الأشياء التي نادوا على أسمائها بشكل أسرع.

ويشير البحث الذي تم نشره في وقت مبكر من العام الجاري بمجلة علم النفس التجريبي إلى أن للغة فوائد أخرى بالأداء البصري عند البحث عن الأشياء المفقودة أو الموجودة ضمن أشياء أخرى.

وأجرى الباحثان تجربة خضع لها 26 من الطلاب من مرحلة ما قبل البكالوريوس من جامعة ويسكونسين الأميركية، وطلبا منهم إيجاد عشرين رسمة ملونة من بين مجموعة رسومات يبلغ عددها 260 رسمة.

وطلب الباحثان من الطلبة المشاركين البحث عن الأشياء عن طريق النداء أو بدون نداء، وتبين أن طريقة النداء أسهمت في إيجاد الأشياء بشكل أسرع وأكثر دقة.

كما أجريت تجربة أخرى مشابهة خضع لها 12 طالبا من جامعة بنسلفينيا، وطلب مهم البحث عن أشياء محددة، مرة عن طريق النداء وأخرى وهم صامتون، وتبين أن للنداء أثره في سرعة العثور على الأشياء.

المصدر : ديلي تلغراف