أخبار المشاهير شكلت عامل جذب للإيقاع بمستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي (البوابة العربية للأنباء التقنية)

قال تقرير لشركة تريند مايكرو المتخصصة في برامج الأمن والحماية إن مجرمي الإنترنت وجدوا في أخبار المشاهير مادة دسمة لاجتذاب ضحاياهم عبر شبكات التواصل الاجتماعي، بهدف اختراق حواسيبهم الشخصية أو شبكاتهم المؤسسية للوصول إلى المعلومات ذات الخصوصية أو السرية.

كما وجد التقرير -الذي تناول أنشطة الجريمة الإلكترونية والمخاطر المحيطة ببيئة التقنية المعلوماتية خلال الربع الأول لعام 2012- أن التحولات والاضطرابات السياسية والاجتماعية ببلدان عدة حول العالم كانت عامل جذب للضحايا، مثلها مثل أخبار مشاهير الرياضة والغناء.

ومن أبرز الأمثلة التي ذكرها التقرير مشاركة كثيرين مؤخرا من مستخدمي موقع "بنتيرست" (Pinterest) للتواصل الاجتماعي بإعادة نشر شعار ستاربكس طمعا في الحصول على بطاقات هدايا من المقهى الشهير كما وعدهم الإعلان، غير أن الإعلان كان زائفا ولا يعدو كونه وسيلة لنشر برمجيات خبيثة على حواسيب المستخدمين.

ويشير التقرير إلى أن منفذي الهجمات المستعصية المتقدمة يعتمدون منهجية تتمثل في تتبع الهجمات المختلفة التي تُشَن في إطار حملة معينة لرصد وتحديد الهجمة الفردية التي استطاعت أن تخترق الشبكة المستهدفة.

وبهذا الصدد يقول نك بلاك المدير التقني لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا في تريند مايكرو، إن الجرائم الإلكترونية تمثل قطاعاً غنيّاً تقدّر قيمته بمليارات الدولارات، إذ يملك المتخصصون فيه الموارد التي تمكّنهم من تطوير هجمات أكثر تعقيدا من ذي قبل.

واعتبر بلاك أن من الأهمية بمكان اختيار شريك تقني يدرك خطورة هذه التهديدات ويستطيع التعامل معها على أساس يومي دون التأثير على سير العمليات اليومية، منبها إلى أن الحصول على الحلول الأمنية الأقل ثمنا يمثّل قرارا إستراتيجياً خاطئا، إذ إنه كثيرا ما تتناسب قدرات هذه الحلول مع الثمن المطلوب لقاءها، فتكون النتيجة في المحصّلة "كارثيّة".

وأبرز ما رصده تقرير الشركة هو أن مجرمي الإنترنت استغلوا الزيادة المطردة في أعداد الأجهزة الجوالة المزودة بنظام أندرويد واعتماد مستخدميها على هواتفهم للنفاذ إلى الإنترنت، حيث رصدت الشركة خلال الربع الأول من هذا العام نحو خمسة آلاف تطبيق خبيث جديد مصمم لاختراق الأجهزة المزودة بنظام أندرويد.

كما وجد التقرير أن عدد الثغرات الأمنية المكتشفة في نظم آبل خلال الربع الأول لعام 2012 بلغ 91 ثغرة، متفوقة بذلك على أوراكل (78 ثغرة) وغوغل (73)، في حين جاءت نظم مايكروسوفت باعتبارها الأقل قابلية للاختراق بمعدل 43 ثغرة أمنية.

وكشف التقرير أيضا حلول الهند في المرتبة الأولى بمعدل إرسال الرسائل الإلكترونية المتطفلة خلال الربع الأول لعام 2012 بنسبة بلغت 20% من إجمالي تلك الرسائل، تلتها كوريا الجنوبية بنسبة 12% ثم روسيا بنسبة 10%.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية