الهاتف الجديد سيعمل بمعالج إنتل Z2460 بسرعة 1.6 غيغاهيرتز

قالت شركة إنتل الأميركية -التي تعد من أكبر مصنعي الشرائح ومعالجات أجهزة الحاسوب في العالم- إن أول هاتف ذكي يعمل بشريحة من إنتاجها سيطرح في الهند هذا الأسبوع عبر شركة "لافا إنترناشيونال"، ليشكل أول دخول لها في قطاع الهواتف الجوالة الذي تسيطر عليه عدة شركات تصنع معالجات بمعمارية "آرم" (ARM).

وسيحمل أول جهاز بشريحة إنتل أتوم اسم زولو إكس900 (Xolo X900)، وسيضم معالج إنتل Z2460 بتردد 1.6 غيغاهيرتز، وبشاشة قياسها 4.03 إنش.

وحسب المدير التنفيذي لإنتل بول أوتيلليني، يمكن لمعالج Z2460 تقديم ثمان ساعات من عمر البطارية لإجراء الاتصال الصوتي عبر شبكات الجيل الثالث (G3)، أو ست ساعات من تشغيل الفيديو عالي الدقة، أو خمس ساعات لتصفح الإنترنت عبر شبكات الجيل الثالث، كما يمكنه العمل في وضعية الانتظار لمدة 14 ساعة.

وسيعمل الجهاز بنظام أندرويد، لكن رقم النسخة غير معروف بعد، كما أنه مزود بكاميرتين ويمكنه تشغيل الفيديو عالي الدقة، ويدعم تقنية NFC لمشاركة المعلومات وإجراء الدفع الإلكتروني بواسطة الجهاز لدى نقاط البيع.

وكان الإعلان عن جهاز زولو إكس900 قد تم في معرض "مؤتمر الموبايل العالمي" الذي أقيم في مدينة برشلونة الإسبانية في فبراير/شباط الماضي.

يذكر أن إنتل لديها شراكات مع كل من لينوفو وموتورولا وأورانج في مجال الهواتف الذكية، ومن الموقع أن تصدر لينوفو هذا الهاتف بشريحة معدلة من إنتل الشهر القادم، كما أنه من المتوقع أن تشحن أورانج في نفس الشهر هاتفا بمعالج إنتل.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية