آبل وعدت طالبي آيباد عبر الإنترنت بتسليمهم الأجهزة في يوم انطلاق الجهاز  في المتاجر (الفرنسية)
قالت شركة "آبل" الأميركية المتخصصة في المعلوماتية إن طالبي النسخة الثالثة من جهازها اللوحي "آيباد" بشكل مسبق, عليهم الانتظارعدة أيام إضافية للحصول على أجهزتهم.

وكانت "آبل" قد أكدت أن الجهاز سيتوفر يوم 16 مارس/آذار الجاري في بلدان عدة, منها الولايات المتحدة وفرنسا وكندا وألمانيا.

وسيطرحه في الأسواق المشغلان "أي.تي.آند. تي" و"فيريزون", وسيكون متطابقا مع شبكاتهما التي تعتمد الجيل الرابع الجديد في الاتصالات.

ولكن طالبي الأجهزة عبر الإنترنت عليهم أن ينتظروا إلى يوم 19 من الشهر الجاري حتى يستلموا أجهزتهم بحسب موقع آبل الرسمي، علما بأن الشركة وعدت العملاء بأن ترسل الأجهزة إليهم في يوم إطلاق الجهاز في متاجرها.

وعن سبب التأخير، تقول المتحدثة باسم الشركة الأميركية تريدي ميلر إن تغيير التاريخ جاء بعد الطلب غير المتوقع على الجهاز "والذي أدى إلى نفاد الكمية المطروحة بسرعة، وجعل من المستحيل الالتزام بالوقت التي وعدت آبل عملاءها توصيل الأجهزة إليهم فيه.

وهذه الأيام الثلاثة التي ستتأخر فيها آبل (19 مارس/آذار بدلا من 16) تعد "نهاية العالم" بالنسبة لعملاء الشركة الأوفياء الذين يريدون أن يكونوا من أوائل الأشخاص المقتنين لجهاز آيباد الجديد.

وفي يناير/كانون الثاني الماضي هاجم صينيون غاضبون متجر آبل في بكين بالبيض، وحصل تدافع ومناوشات بينهم وبين الشرطة، بعدما علموا أنه تم تأجيل بيع الهاتف الذكي من الشركة الأميركية "آي.فون4س" في المتاجر.

وتتميز النسخة الجديدة من آيباد عن سابقتها بنوعية أفضل في الصورة بفضل شاشتها الأعلى دقة، وقد زود الجهاز بمفتاح "ميكرو" (مذياع) جديد على لوحة المفاتيح الافتراضية وببرنامج إملائي باللغات الإنجليزية والفرنسية والألمانية واليابانية. لكنه غير مجهز ببرنامج "سيري" الصوتي الذي زود به هاتف "4 أس" الصادر في خريف 2011.

كما حسنت آبل نوعية الكاميرا التي تبلغ دقتها 5 ميغابكسل وزودتها أيضا بتقنية تثبيت الفيديو.

ويعمل الجهاز بفضل معالج جديد اسمه "أي5 أكس" ويساهم خصوصا في توفير نوعية الصورة العالية, وتم تحديث النظام التشغيلي مع صدور نسخة "آي.أو.أس1.5" الأربعاء المخصصة لهواتف آبل المحمولة.

وتماما كالنسختين السابقتين اللتين صدرتا عامي 2010 و2011, فإن النسخة الأولية المتصلة بشبكات الإنترنت وحدها دون شبكات الاتصالات الخلوية، ستباع في الولايات المتحدة بسعر 499 دولارا.

أما النسخة الأعلى من الجهاز الجديد سيبدأ ثمنها بسعر 629 دولارا والقادرة على تشغيل شبكة الإنترت السريعة "4 جي" التي تفوق سرعة الإنترنت الحالية "3 جي" بعشرات المرات.

المصدر : رويترز