البرازيلية ماريا غومس (الصورة) اعتبرت أكبر معمرة في 2011 وكان عمرها 114 (الأوروبية)

توفيت امرأة أميركية مسجلة في موسوعة غينيس للأرقام القياسية، وهي أكبر معمرة في العالم عن 116 عاما.

وتوفيت بيسي كوبر أمس الثلاثاء في دار للمسنين بولاية جورجيا الأميركية، والتي ظلت تقطنها منذ 11 سنة.

وقال سيدني كوبر، ابن الراحلة إن والدته توفيت بسلام بعد وقت قصير من شعورها بضيق في التنفس إثر تصفيف شعرها، وأكد أن صحتها كانت مذهلة في ما عدا معاناتها من بعض مشاكل القلب الطفيفة، وهي لم تشك يوماً من الألم حتى في أيامها الأخيرة.

ووصف كوبر والدته بالمرأة القوية والعادلة والصادقة، مشيرا إلى أنها عندما كانت تقول إنه لا بد من القيام بشيء ما فلا بد من تنفيذ ذلك.

ولدت بيسي كوبر بتينسي في أغسطس/آب 1896، وقد تزوجت مرة واحدة في عام 1924 وتوفي زوجها عام 1963، وكان لها أربعة أولاد و11 حفيداً و13 ولد حفيد.

وكانت مقاطعة والتون في ولاية جورجيا الأميركية احتفلت في أغسطس/آب الماضي بالعيد الـ116 لكوبر، وأطلقت اسمها على أحد الجسور فيها.

وبحسب المجموعة المتخصصة بأبحاث علم المسنين، فإن أكبر معمرة في العالم هي الآن دينا مانفريديني (115 سنة)، وهي من سكان جونستون بولاية أياوا الأميركية، وهي من مواليد إيطاليا في 4 أبريل/نيسان1897.

المصدر : وكالات