شرطي شاب يهدي هيلمان حذاء جديدا في صورة نشرتها صفحة شرطة نيويورك على الفيسبوك

أصر متشرد أميركي على السير حافي القدمين مرة أخرى بعدما أهداه شرطي بمدينة نيويورك حذاء جديدا الأسبوع الماضي. وقد حظيت صورة إهداء الشرطي له ذاك الحذاء باهتمام واسع في الولايات المتحدة لعدة أيام.

وقال الرجل المتشرد ويدعى جيفري هيلمان لصحيفة نيويورك تايمز "ذلك الحذاء محفوظ في مكان خفي.. إنه يساوي الكثير من المال، وأنا على استعداد للتضحية بحياتي (في سبيله)".

وكانت سائحة قد التقطت صورة فوتغرافية للشرطي لاري ديبريمو (25 عاما) وهو يهدي هيلمان (54 عاما) حذاء من النوع المتين في ليلة باردة، ثم نشرت الصورة على شبكة الإنترنت مما أثار اهتمام وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي الأسبوع الماضي.

وقد حظيت الصورة على صفحة شرطة نيويورك على موقع فيسبوك بأكثر من 218 ألف مشاركة ونحو 206 آلاف إعجاب، وذلك حتى مساء الاثنين.

وتساءل الكثيرون عن هوية الرجل المتشرد، إلى أن عثرت صحيفة نيويورك تايمز على هيلمان الذي قال إنه أب لولدين ويعيش متسكعا في شوارع نيويورك طيلة عقد من الزمان.

وطرحت الصحيفة عدة أسئلة عن حياته، فقال إنه من ولاية نيوجيرسي، وقد خدم في الجيش بصفته طاهيا داخل الولايات المتحدة وألمانيا.

وعندما سأله المراسل عن السبب الذي دفعه في نهاية المطاف للعيش في الشوارع، قال هيلمان بكل بساطة "لا أدري".

المصدر : الجزيرة,الألمانية