صورة أرشيفية تجمع برلسكوني وزوجته السابقة فيرونيكا (الفرنسية)

نص قرار صادر عن محكمة ميلانو بشأن طلاق سيلفيو برلوسكوني على أن زوجته السابقة فيرونيكا لاريو ستحصل على ثلاثة ملايين يورو في الشهر الواحد، على ما ذكرت الجمعة وسائل الإعلام الإيطالية.

وقد وضع هذا القرار -الذي صدر بعد ثلاث سنوات من انفصال الزوجين- حدا للمواجهة القضائية التي كانت قائمة بينهما.

وكانت فيرونيكا لاريو البالغة من العمر 56 عاما قد طلبت الطلاق من رئيس الحكومة الإيطالية السابق في مايو/أيار 2009، شارحة في رسالة وجهتها إلى وسائل الإعلام أنها "لا تستطيع البقاء مع رجل يتودد إلى قاصرات"، في إشارة إلى مشاركة برلوسكوني في عيد ميلاد شابة في الثامنة عشرة من العمر تدعى نويمي ليتيزيا.

وتراعي هذه النفقة المرتفعة التي توازي 100 ألف يورو في اليوم و36 مليونا في السنة، المعايير الواردة في المادة 156 من القانون المدني الإيطالي الذي ينص على الحفاظ على مستوى المعيشة الذي كان سائدا خلال فترة الزواج.

غير أن فيرونيكا لاريو لم تحصل على حق الانتفاع من الفيلا الواقعة في منطقة ماتشيريو، في ضواحي ميلانو حيث أمضت 20 عاما مع أولادها. وتقدر قيمة هذه الفيلا التي تبلغ مساحتها 120 ألف متر مربع بـ78 مليون يورو.

ويذكر أن الممثلة السابقة فيرونيكا لاريو قد تزوجت مدنيا بسيلفيو برلسكوني في عام 1990، بعد طلاقه الأول، وأنجبت منه ثلاثة أولاد هم باربرا (1984) وإليونورا (1986) ولويجي (1988).

ولا يصدر قرار الطلاق الرسمي في إيطاليا، إلا بعد ثلاث سنوات من حكم الانفصال الشرعي للزوجين.

المصدر : وكالات