كيمورا أصبح ثالث رجل في التاريخ يبلغ عمر 115 عاما و253 يوما وفقا لموسوعة غينيس (الفرنسية)

دخل الياباني جيرويمون كيمورا موسوعة غينيس للأرقام القياسية حيث سجل رقما قياسيا عالميا بوصفه أكبر معمر في العالم على قيد الحياة بعدما بلغ عمره اليوم الجمعة 115 عاما و253 يوما ليصبح الرجل الثالث فقط في التاريخ الذي يبلغ هذا العمر، وفقا للموسوعة.

ولد كيمورا في مدينة كيوتانجو قرب مقاطعة كيوتو في 19 أبريل/نيسان 1897، وشهدت حياته على مدى ثلاثة قرون "إنجازات هائلة اجتماعية وتكنولوجية بما في ذلك ظهور السيارات والتلفزيون والإنترنت ومجيء ستة ملوك بريطانيين وخمسة أباطرة يابانيين وعشرين رئيسا أميركيا".

ولدى كيمورا 14 حفيدا و25 من أبناء الأحفاد و13 من أبناء أبناء الأحفاد. ونقل بيان من الموسوعة العالمية عن المعمر الياباني قوله إن السبب في طول عمره يرجع إلى تمسكه بشعار "كل قليلا تعش كثيرا".

وعمل  كيمورا في مكتب بريد محلي لمدة 38 عاما، ثم اتجه إلى العمل بالزراعة بعد تقاعده واستمر في ذلك حتى عمر تسعين عاما.

ونقلت وكالة كيودو اليابانية للأنباء عن مسؤولين قولهم إن موسوعة غينيس أجلت عرضها لشهادة كيمورا نظرا لأنه كان يتلقى العلاج في المستشفى في الآونة الأخيرة.

وأصبح كيمورا أكبر معمر على قيد الحياة هذا الشهر عندما توفيت دينا مانفريديني من ولاية أيوا الأميركية عن عمر ناهز 115 عاما و257 يوما، وكان حامل الرقم القياسي السابق هو الأميركي بيتر ثورفالد الذي عاش 115 عاما و252 يوما.

أما أكبر معمر على الإطلاق مسجل في موسوعة غينيس فهو الفرنسي جون كالمون الذي عاش 122 عاما و164 يوما وتوفي عام 1997.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية