عاملة نظافة تمر من أمام القطار المتجه من بكين إلى غوانغتشو (الفرنسية)

أعلنت الصين إطلاق أطول خط قطار فائق السرعة في العالم يبلغ طوله ثلاثة آلاف كلم، وهو يربط بين بكين وغوانغتشو بجنوب البلاد. ومن المقرر أن يقطع القطار المسافة بين المدينتين خلال ثماني ساعات بعد أن كانت الرحلة تستغرق عشرين ساعة.

وانطلقت اليوم الأربعاء أول رحلة على الخط، وغادر أول قطار فائق السرعة العاصمة بكين باتجاه غوانغتشو، في ساعة مبكرة من الصباح.

ويختصر القطار- الذي يسير بسرعة يصل متوسطها إلى 300 كلم/ساعة- الرحلة التي تستغرق بالقطارات التقليدية في أكثر من عشرين ساعة، وفق ما ذكرته وسائل إعلام رسمية.

وذكرت تقارير أنه بافتتاح خط بكين-غوانغتشو يصل طول خطوط السكك الحديدية للقطارات عالية السرعة في الصين بشكل إجمالي إلى أكثر من 9300 كلم.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة الرسمية (شينخوا) عن مسؤولين بمؤسسة السكك الحديدية أن 155 زوجا من القطارات ستسير على ذلك الخط يوميا، أي قطار كل عشر دقائق بالاتجاهين.

ونقلت الوكالة عن مدير العلوم والتكنولوجيا بوزارة السكك الحديدية تشو لي قوله إن البلاد تخطط لتوسيع شبكة القطارات عالية السرعة إلى نحو 120 ألف كلم بحلول عام 2020 بما في ذلك أربعة خطوط رئيسية بين الشرق والغرب والشمال والجنوب.

وتواصل الصين التطوير السريع لخطوط القطارات عالية السرعة رغم حادث تصادم وقع بين قطارين من هذه النوعية، مما أسفر عن مقتل أربعين شخصا وإصابة 190 بالقرب ن مدينة ونزهو في يوليو/تموز 2011.

 وكانت وكالة أنباء الصين الجديدة أوضحت أن الـ26 من ديسمبر/ كانون الأول اختير لأنه ذكرى مولد الزعيم الراحل ماو تسي تونغ الذي ولد بهذا اليوم عام 1893.

وتشهد شبكة القطارات السريعة بالصين انتعاشا كبيرا منذ البدء بإنشائها عام 2007 لتصبح حاليا أوسع شبكة بالعالم.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية