السائقون الأصغر من 25 عاما يتسببون بحوادث أكثر ست مرات ممن تتراوح أعمارهم بين 25 و64 (الفرنسية)
أظهرت دراسة جديدة بألمانيا أن السائقين الشباب معرضون بصورة خاصة لتشتت الانتباه جراء الانشغال بالهواتف المحمولة والموسيقى وتصفح البريد الإلكتروني خلال القيادة.

وأوضحت الدراسة التي أجراها خبراء تكنولوجيا بمجموعة أليانز للتأمين في ميونخ أن غياب التركيز يعني أن السائقين الشباب يتسببون بحوادث أكثر مما يتسبب فيه السائقون الأكبر عمرا ونضجا.

واعترف واحد من بين كل سائقين اثنين تحت سن 25 عاما بأنه أجرى محادثة هاتفية خلال القيادة، بينما قال 40% إنهم قرؤوا رسائل بريد إلكتروني أو رسائل نصية قصيرة خلال قيادتهم للسيارة.

وتظهر الإحصاءات أن السائقين بالفئة أقل من 25 عاما يكونون طرفا بالحوادث بأكثر بست مرات ممن تتراوح أعمارهم بين 25 و64 عاما , ويرجع الخبراء باللائمة في 10% من حوادث الطرق على أخطاء انعدام تركيز السائقين.

المصدر : الألمانية