آلاف الأشخاص تجمعوا بشمال كوينزلاند لمراقبة كسوف الشمس (الأوروبية)

شهدت أستراليا كسوفا كاملا نادرا للشمس أدى إلى ظلام لمدة دقيقتين بشمال كوينزلاند في وقت مبكر اليوم الأربعاء, وابتهج آلاف الأشخاص الذين تجمعوا على شواطئ الولاية الأسترالية. 

وفي كيرنز المدينة الرئيسية في ولاية كوينزلاند وبوابة الحاجز المرجاني العظيم حجبت السماء الملبدة بالغيوم والمطر المتقطع الرؤية جزئيا, لكن ظروف الرؤية كانت أفضل في أماكن أخرى. 

وقدمت هيئة السياحة في كوينزلاند وإدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) بثا مباشرا للكسوف, الذي من المتوقع أن يعطي دفعة قيمتها 75 مليون دولار أسترالي (78 مليون دولار أميركي) لصناعة السياحة في المنطقة, إذ سافر كثير من الناس من مختلف أنحاء البلاد ومن الخارج لمشاهدة هذا الحدث النادر. 

وأوصت السلطات المشاهدين بارتداء نظارات آمنة, مشيرة إلى أن الشمس لا تزال قوية بشكل لا يصدق حتى عندما تختفي خلف القمر. 

وفي حين شهدت كوينزلاند كسوفا كاملا في حوالي الساعة 6.39 بالتوقيت المحلي -2039 بتوقيت غرينتش يوم الثلاثاء-, حدث كسوف جزئي في أجزاء أخرى من أستراليا ونيوزيلندا وتشيلي والقارة القطبية الجنوبية. 

وشهدت أستراليا اخر كسوف كامل للشمس في عام 2002 وهو الحدث الذي شوهد فقط في جنوب البلاد ويحدث الكسوف القادم ويرى في سيدني عام 2028.

المصدر : وكالات