قراصنة للهواتف المحمولة أيضا
آخر تحديث: 2011/9/28 الساعة 21:33 (مكة المكرمة) الموافق 1432/11/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/9/28 الساعة 21:33 (مكة المكرمة) الموافق 1432/11/2 هـ

قراصنة للهواتف المحمولة أيضا

الهواتف المحمولة مثل الحواسيب معرضة لسرقة البيانات (الفرنسية)

بعد أجهزة الحاسوب، بدأ قراصنة المعلوماتية يستهدفون أجهزة الهواتف المحمولة لسرقة بيانات مخزنة فيها، قد تشمل بيانات متعلقلة بمعاملات مالية.

وتقول صحيفة نيويورك تايمز إن هؤلاء تمكنوا بالفعل من اختراق هواتف شخصيات عامة في الغرب مثل الأمير وليام، وسكارلت يوهانسون، وهو ما يوفر لشركات حماية المعلومات فرصة لتوسيع نشاطها عبر إنتاج برامج تتيح حماية أكبر من هجمات القراصنة ومن برامج أخرى ضارة وفيروسات تهدد البيانات الشخصية لأصحاب الهواتف المحمولة.

ومن بين تلك البيانات الرسائل للنصية أو الشخصية، والبيانات المتعلقة بمواقع مستخدمي تلك الهواتف.

ومن الأمثلة التي عرضتها الصحيفة على اختراق أنظمة الهواتف المحمولة، نجاح القراصنة هذا العام في السطو على ثمانين من التطبيقات الخاصة بنظام "أندرويد" عبر برنامج ضار يدعى "درويد دريم".

وأضاف القراصنة شيفرات خبيثة إلى التطبيقات المسروقة، ودفعوا مستخدمين إلى تحميل تلك البرامج المفتعلة على أنها برامج حقيقية من نظام أندرويد. كما أن شركة غوغل أعلنت أن 260 ألفا من الهواتف التي تحمل علامتها تعرضت لهجمات من القراصنة.

ولمكافحة تلك الهجمات، بدأت شركات متخصصة في برامج الحماية المعلوماتية خطوات عملية لوقف عملية الاختراق. 

وتذكر نيويورك تايمز في هذا الصدد أن شركة "ماك آفي" شرعت أمس في ترويج خدمة جديدة تمكن المستخدمين من حماية هواتفهم الذكية، وحواسيبهم بما فيها الحواسيب اللوحية.

كما أن الشركة ذاتها أدخلت الأسبوع الماضي برنامج حماية للأجهزة المحمولة خاصا بالشركات.

وخلال الشهر الماضي، أبرمت شركة "أي تي آند تي" شراكة مع شركة "جونيبر نتووركس" لإنتاج تطبيقات حماية للهواتف المحمولة لفائدة المستخدمين أفرادا وشركات.

ودخلت وزارة الدفاع الأميركية على الخط حين دعت الشركات والجامعات إلى بحث سبل حماية الأجهزة التي تعمل بنظام أندرويد من البرامج الخبيثة.

وفي حين أن شركات عالمية على غرار "شركة لوك آوت" تتنافس فيما بينها لمواجهة التهديد الجديد بضخ استثمارات بعشرات ملايين الدولارات لإنتاج وتطوير برامج الحماية تعود عليها بأرباح كبيرة، تنقل نيويورك تايمز عن خبراء أن قراصنة الهواتف المحمولة لا يشكلون بعد خطرا كبيرا.

غير أنهم يقرون من ناحية أخرى أن تهديد القراصنة قائم مع تزايد استخدام الهواتف في إجراء معاملات مالية بما في ذلك عن طريق البطاقات المصرفية.

المصدر : نيويورك تايمز

التعليقات