احتجاجات سابقة مؤيدة لفلسطين بلندن (الجزيرة-أرشيف)

عطل عدد من المحتجين المؤيدين للفلسطينيين حفلا موسيقيا لأوركسترا إسرائيل السيمفوني ضمن مهرجان برومز للموسيقى في لندن أمس الخميس، مما اضطر هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إلى اختصار وقت البث الإذاعي للعرض
.

وقالت متحدثة باسم بي بي سي إن الأوركسترا التي يقودها زوبن ميهتا كان قد بدأ لتوه العزف في قاعة ألبرت هول الملكية عندما وقفت مجموعة من المحتجين في المقاعد الأمامية وبدؤوا في الغناء ورفعوا لافتات كتب عليها كلمة "فلسطين".

وأخرج حراس الأمن المحتجين من القاعة، وقالت المتحدثة إنه عند بدء الفقرات الثلاث الباقية في البرنامج وقفت مجموعات صغيرة من المحتجين وبدؤوا في الهتاف وتم إخراجهم من القاعة أيضا.

وأضافت أن الأوركسترا واصلت العزف لكن بي بي سي قررت وقف بث العرض عبر راديو 3 -وهي محطة إذاعة تبث على الهواء- لأن صوت الموسيقى لم يكن مسموعا بشكل جيد.

وقال تلفزيون بي بي سي إن هذه هي المرة الأولى التي يضطر فيها راديو 3 لقطع بث حفلات برومز -وهو مهرجان للموسيقى يمتد على مدار الصيف- بسبب احتجاج.

ونظمت جماعات مؤيدة للفلسطينيين وأخرى مؤيدة لإسرائيل مسيرات خارج قاعة الحفل.

وأصدرت مجموعة من المنظمات الثقافية الفلسطينية بيانا دعت فيه بي بي سي إلى إلغاء عرض الأوركسترا الإسرائيلي وحثت الجمهور على مقاطعة الحفل أو الاحتجاج عليه إذا بدأ عرضه، وقالت بي بي سي إنها توقعت حدوث الاحتجاجات واتخذت إجراءات أمنية إضافية.

المصدر : رويترز