رحلة أتلانتس ستكون خاتمة لبرنامج لمركبات الفضاء امتد لثلاثة عقود (الفرنسية)

انطلق مكوك الفضاء الأميركي "أتلانتس" أمس الجمعة في رحلته رقم 135 الأخيرة نحو محطة الفضاء الدولية قبل أن يحال برنامج مركبات الفضاء الأميركية إلى التقاعد.

وأقلع المكوك عند الساعة 11:30 بتوقيت الولايات المتحدة من مركز كينيدي للفضاء في فلوريدا وعلى متنه أربعة رواد فضاء بينهم امرأة واحدة في رحلة تستمر 12 يوما لتوصيل 3.7 أطنان من المؤن والتجهيزات وقطع الغيار لمحطة الفضاء الدولية.

وكان علماء الفضاء تخوفوا من احتمال تأجيل انطلاق الصاروخ بسبب الأحوال الجوية واحتمال هبوب عاصفة قبل أن تعطي وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) الإذن بذلك.

وتجمعت حشود تصل إلى مليون شخص من أنحاء الولايات المتحدة على طول ساحل فلوريدا منذ الخميس، ونصب الكثيرون خياما في المتنزهات وعبر الطرق السريعة لاختيار مواقع جيدة تتيح لهم مشاهدة المكوك، ومن بين الحاضرين أشخاص حضروا انطلاقته للمرة الأولى قبل ثلاثة عقود.
 
وكان الرئيس الأميركي الأسبق ريتشارد نيكسون أمر بإطلاق برنامج مركبات الفضاء عام 1973 وانطلق المكوك الأول كولومبيا في أبريل/نيسان 1981.

وقررت إدارة الرئيس باراك أوباما وقف البرنامج بسبب كلفته الاقتصادية التي تجاوزت 200 مليار دولار على مدى العقود الثلاثة الأخيرة.

ودافع أوباما في وقت سابق من هذا الأسبوع عن رؤيته الجديدة للفضاء، حيث تعتزم ناسا بناء مركبة جديدة قادرة على السفر لمسافات طويلة، على أمل أن تصل يوما ما إلى المريخ أو كويكب مجاور.

وبعد عودة أتلانتس إلى الأرض، ستلجأ ناسا مؤقتا إلى مركبات الفضاء الروسية لنقل رواد الفضاء إلى المحطة الدولية.

المصدر : وكالات