ابن سلفاكير يعلن إسلامه
آخر تحديث: 2011/7/9 الساعة 18:01 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/7/9 الساعة 18:01 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/9 هـ

ابن سلفاكير يعلن إسلامه

سلفاكير يؤدي اليمين الدستورية أول رئيس لجمهورية جنوب السودان (الجزيرة)

نقلت صحيفة "الانتباهة" السودانية الصادرة اليوم أن أحد أبناء رئيس جمهورية جنوب السودان الوليدة سلفاكير ميارديت أعلن إسلامه أمس وقبل يوم واحد من انفصال الجنوب وتعيين والده أول رئيس له. وفي الأثناء، احتفل أحد أعيان قبيلة البطاحين الشمالية بزفافه الليلة الماضية على الأخت غير الشقيقة للرئيس الجديد في العاصمة الخرطوم.

ووسط تهليلات وتكبيرات عمت أرجاء المسجد الكبير بالخرطوم، قال جون سلفا إنه جاء من الجنوب ليعلن إسلامه في الخرطوم، داعيا والده أيضا إلى الإسلام.

ونقلت صحيفة "الانتباهة" عن جون قوله "لقد أسلمت لأني أريد الجنة، وسأذهب إلى الجنوب وأعمل على نشر الإسلام هناك مع إخوتي المسلمين".

ويشار إلى أن جون هو أحد أبناء سلفاكير من زوجته الرابعة، وقام بتغيير اسمه إلى محمد مع إشهار إسلامه، وهو متزوج ويعيش في منطقة "كيج" بجنوب السودان.

وفي سياق ذي صلة، شهدت عائلة سلفاكير مفارقة أخرى مع احتفال دار سلام أخت الرئيس الجديد -غير الشقيقة- بزفافها الليلة الماضية إلى أحد أعيان قبيلة البطاحين في الشمال.

وقبل ساعات من إعلان انفصال جنوب السودان، رقص المدعوون من شطري السودان في أحد فنادق الخرطوم على إيقاع الدلوكة، وبحضور عدد من نجوم المجتمع السوداني وعلى رأسهم كبار رجال قبائل البطاحين والدينكا والمسيرية ابتهاجا بزفاف أخت الرئيس الجنوبي إلى أحد أثرياء الخرطوم.

ويذكر أن جنوب السودان أصبح دولة مستقلة اعتبارا من اليوم عقب الاستفتاء الذي نصت عليه اتفاقية السلام الموقعة عام 2005، وقد عمت مظاهر الفرح اليوم السبت دولة الجنوب التي أصبحت مدينة جوبا عاصمة لها.

المصدر : الصحافة السودانية

التعليقات