أقصر رجل في العالم من الفلبين
آخر تحديث: 2011/6/13 الساعة 13:40 (مكة المكرمة) الموافق 1432/7/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/6/13 الساعة 13:40 (مكة المكرمة) الموافق 1432/7/13 هـ

أقصر رجل في العالم من الفلبين

بالاونج بلغ طوله 59.5 سنتيمترا (رويترز)


أعلنت موسوعة غينيس للأرقام القياسية أن جونري بالاونج (18 عاما) وهو من بلدة نائية في جنوب الفلبين, أقصر رجل في العالم وبلغ طوله 59.9 سنتيمترا, متفوقا على حامل اللقب السابق خاجندرا ثابا ماجار من نيبال الذي يبلغ طوله 67.08 سنتيمترا.

وأطلق الخبر فريق من موسوعة غينيس في بلدة سندانجان النائية حيث يعيش بالاونج بمناسبة عيد ميلاده الثامن عشر يوم الأحد، ويتعين أن يتم المطالبون بالرقم القياسي 18 عاما.

وقاس فريق الموسوعة بقيادة رئيس تحريرها كرايغ غلنداي, بالاونج أفقيا ورأسيا قبل الإعلان عن أنه أقصر رجل في العالم وتسليمه شهادة بذلك.

وأوضح والده أن ابنه وهو أكبر أبنائه الأربعة توقف نموه في عامه الأول كما أن قدرته على الكلام ضعيفة وتقتصر على مجرد عبارات قصيرة, وقالت والدته "نشعر بالسعادة اليوم نحن فخورون بجونري".

ويقضي بالاونج الذي عجز الأطباء المحليون عن تفسير سبب توقف نموه معظم وقته في منزله ويحتاج لمساعدة في التحرك, وحالت حالته دون دخوله المدرسة, ورغم أن الجائزة لا تتضمن أي مكافأة مالية فإن جلنداي قال إن الفريق يأمل في المساهمة في نشر حالة بالاونج ولفت انتباه خبراء الطب القادرين على مساعدته.

وقال غلنداي "حظي الحامل السابق للرقم القياسي برعاية طبية، حتى إنه خضع لجراحة مجانية مولتها الولايات المتحدة، لذا هناك فوائد من وراء حمل الرقم القياسي".

حالت حالته دون دخوله المدرسة ويحتاج لمساعدة في التحرك (رويترز)
وأضاف "بالتأكيد أنه بهذا الحجم تكون الحياة معرضة للخطر تماما, ونأمل أنه بنشر حالته ينتبه الممارسون الطبيون له".



فقاعة صابون
ومن جهة أخرى حشر أكثر من 100 شخص أنفسهم داخل فقاعة صابون عملاقة في غرب السويد في مسعى منهم لتسجيل رقم قياسي في موسوعة غينيس للأرقام القياسية.

وأفادت وكالة الأنباء السويدية" تي تي" أنه عند التصديق على الإنجاز سيدرج اسم كل واحد من  المشاركين الذين لا يقل طول أي منهم عن 125 سنتمترا، في موسوعة غينيس تحت خانة أكثر الإنجازات المدهشة.

ويشار إلى أن الرقم القياسي في هذا المجال حتى الآن هو 118 شخصا داخل فقاعة.

ويذكر أن الهدف الأساسي للمشاركين في هذه المغامرة كان إدخال 100 شخص داخل الفقاعة، وذلك في إطار الاحتفالات بمهرجان فقاقيع الصابون وبإعلان الأمم المتحدة عن العام 2011 العام الدولي للكيمياء.

المصدر : يو بي آي,رويترز

التعليقات