إدارة أوباما تواجه مطالبات بتسديد فواتير ازدحام متراكمة في لندن (الفرنسية-أرشيف)
طالبت بلدية لندن موكب الرئيس الأميركي باراك أوباما الذي مر بالعاصمة البريطانية مؤخرا بتسديد "فاتورة ازدحام" بقيمة 10 جنيهات إسترلينية.

وقال رئيس بلدية لندن بوريس جونسون إن البلدية طلبت من الموكب تسديد الفاتورة، وإنه تبادل الحديث مع أوباما عندما التقاه في لندن وذكّره أيضا بأن السفارة الأميركية مدينة لبلدية لندن بمبلغ 5.2 ملايين جنيه إسترليني، وهي قيمة فواتير الازدحام المترتبة على السيارات التابعة لها.

وتقول السفارة الأميركية في لندن إنها معفية من دفع الضرائب المباشرة لكن جونسون يقول إن الفاتورة ليست ضريبة.

وترفض سفارات أجنبية عدة سداد فواتير الازدحام التي تفرضها بلدية لندن على السيارات التي تدخل إلى وسط العاصمة على أساس أنها يجب أن تكون معفية من سداد الضرائب المحلية.

وقالت البلدية إن أوباما في حال رفضه تسديد فاتورة الازدحام البالغة 10 جنيهات إسترلينية في اليوم، سيكون عليه دفع مبلغ 120 جنيها إسترلينيا غرامة إضافية.

يشار إلى أن قيمة الفواتير غير المسددة والمستحقة على سيارات تابعة لسفارات أجنبية في لندن تبلغ 51 مليون جنيه إسترليني.

المصدر : يو بي آي