نشر متسللون عبر الإنترنت مرتبطون بجماعة تطلق على نفسها اسم "مجهول" مئات الآلاف من عناوين البريد الإلكتروني تخص مشتركين في شركة ستراتيجيك فوركاستينج الخاصة لتحليل المعلومات وآلافا من أرقام بطاقات الائتمان الخاصة بالعملاء.

وشملت القوائم التي نشرت على الإنترنت معلومات عن أفراد من بينهم دان كوايل -نائب الرئيس الأميركي الأسبق- ووزير الخارجية الأميركي الأسبق هنري كيسينجر, والمدير الأسبق لوكالة المخابرات المركزية الأميركية جيم وولسي, ولم يتسن الوصول لأي منهم للتعليق.

وشملت القوائم أيضا معلومات عن أعداد كبيرة من الأفراد العاملين في شركات كبيرة والجيش الأميركي, ومتعاقدين دفاعيين كبار يمكن للمهاجمين استغلالها لاستهدافهم برسائل بريد إلكترونية محملة بفيروسات بغرض سرقة بيانات.

وقال جناح يسمى إنتيسيك في جماعة مجهول قبل أيام إنه اخترق الشركة المعروفة على نطاق واسع باسم ستراتفور, وتوصف بأنها تابعة بشكل سري لوكالة المخابرات المركزية لأنها تقوم بجمع معلومات غير سرية عن أزمات دولية.

وقال متحدث باسم الجماعة في تعليق على موقع تويتر إن الرسائل الإلكترونية المسروقة من الشركة ستظهر أن "ستراتفور ليست شركة غير مؤذية كما تحاول أن تصور نفسها".

ولم توضح إنتيسيك متى ستنشر الرسائل الإلكترونية ولكن محللين أمنيين يقولون إنها قد تحتوي على معلومات تحرج الحكومة الأميركية.

وبدورها بلغت الشركة زبائنها أنها علقت خدماتها وبريدها الإلكتروني بحجة معرفتها بأن موقعها تعرض للقرصنة، مشددة على حرصها على أمن معلومات زبائنها.

وأضافت في رسالة إلكترونية أنها تعتقد أن أسماء زبائنها نشرت في مواقع أخرى وتعهدت بتحقيق جدي للتأكد من كم المعلومات التي سرقت وبملاحقة الفاعلين قانونيا.

المصدر : وكالات