مبيعات سندات الهدي والأضاحي بلغت 931 ألف رأس حتى منتصف اليوم الثاني من أيام عيد الأضحى هذا العام (رويترز-أرشيف)

بلغت مبيعات سندات الهدي والأضاحي لموسم الحج الحالي حتى ظهر الاثنين أكثر من 931 ألف رأس من الأغنام، وهو رقم قياسي جديد. وسيتم توزيع لحوم هذه الأضاحي داخل السعودية وفي 27 دولة أخرى لا تشمل الصومال بسبب الأوضاع الأمنية.

ونسبت وكالة الأنباء السعودية إلى رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية أحمد محمد علي، قوله إن مبيعات سندات الهدي والأضاحي سجلت هذا العام رقما قياسيا جديدا، وبلغ إجمالي المبيعات حتى منتصف ظهر الاثنين ثاني أيام عيد الأضحى المبارك 931 ألف رأس من الأغنام.

يُذكر أن أحمد محمد علي قال في وقت سابق إنه سيتم توزيع لحوم الأضاحي على فقراء الحرم والجمعيات الخيرية بالسعودية، وتبريد وتجميد جزء كبير وتوزيعه على الفقراء في 27 دولة، من بينها العراق وبنين.

إلغاء تعاقدات
وأشار إلى أن الأوضاع الأمنية في الصومال دفعت عددا من شركات الشحن العالمية إلى إلغاء تعاقدها مع البنك لتوصيل اللحوم إلى فقراء الصومال.

مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي أُنشئ عام 1983م، ويعمل فيه كل عام حوالي 40 ألف فرد من القوى العاملة المؤهلة

وتوقع أحمد محمد علي أن ترتفع أعداد الصكوك التي تم بيعها في إطار المشروع على مدار اليومين المقبلين.

وقال إن مشروع المملكة العربية السعودية للإفادة من الهدي والأضاحي أُنشئ عام 1983م وتم إسناد مهمة التنفيذ فيه إلى البنك الإسلامي للتنمية، وتشرف على أعماله لجنة مشتركة من البنك الإسلامي للتنمية وعدد من الجهات الحكومية السعودية.

وأضاف أحمد محمد علي أن المشروع يعمل فيه كل عام حوالي 40 ألف فرد من القوى العاملة المؤهلة ذات الكفاءة الإدارية والفنية العالية، كما يعمل في كل موقع من مواقع التشغيل عدد من الشرعيين والأطباء البيطريين الذين يجرون الفحص على جميع ما يعرض من الأنعام، للتأكد من توافر الشروط الشرعية والصحية، حرصا على أن يكون النسك وفقا للأحكام الشرعية.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية