سجلت هندوراس رقما قياسيا عالميا من خلال تسجيل 80 جريمة قتل على مائة ألف نسمة، مع توقعات بارتفاع هذه النسبة مع حلول نهاية السنة الحالية.

ويعتبر هذا الرقم أكبر من الأرقام المسجلة في بلدان تتخبط في الحروب وتعيش حالات انفلات أمني مثل العراق وأفغانستان، وفق تقرير لمرصد العنف العام.

وحسب دراسة أخرى أجرتها الأمم المتحدة، سجلت هندوراس من بين 207 بلدان، العدد الأكبر من جرائم القتل عام 2011، تتبعها في المنطقة نفسها السلفادور ثم غواتيمالا.

وارتفع عدد ضحايا القتل في هندوراس من 2929 في الأشهر الستة الأولى من 2010 إلى 3587 عام 2011، ويتوقع أن يسجل البلد رقما قياسيا في نهاية السنة أي 86 جريمة قتل على مائة ألف نسمة.

يذكر أن هندوراس -وهي بلد صغير في منطقة أميركا الوسطى- تعد ثمانية ملايين نسمة.

المصدر : الجزيرة