مبيعات "أي فون" لم تتأثر بالمشاكل التقنية (رويترز-أرشيف)
شكا مستخدمو الهاتف الذكي "آي فون" في آسيا وأوروبا من تعطل نظام المنبهات في أول يوم عمل في عام 2011.
 
وجاء ذلك رغم طمأنة شركة "أبل" الأميركية المستخدمين بأن الساعات الداخلية في تلك الهواتف التي تنتجها ستعمل اعتبارا من اليوم الاثنين.
 
وشكا مستخدمو مواقع اجتماعية إلكترونية مثل فيسبوك وتويتر من ضياع رحلاتهم الجوية أو وصولهم إلى العمل في موعد متأخر بسبب عدم تشغيل المنبه الداخلي في ذلك الهاتف لليوم الثالث على التوالي بالنسبة لبعض المستخدمين.
 
وتم بعث رسائل مماثلة من مستخدمي الجهاز في بريطانيا وهولندا ودول أوروبية أخرى.
 
وبدورهم شكا أصحاب منتجات أخرى لشركة "أبل" مثل مشغلات الموسيقى "إي بود" من مشكلة مماثلة في المنبهات.
 
ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من شركة أبل في آسيا وأوروبا، لكنها قالت في الثاني من يناير/ كانون الثاني إنها على علم بمشكلة أن المنبهات لا تنطلق من تلقاء نفسها، وأن منبه "آي فون" سيبدأ العمل بشكل طبيعي مرة أخرى في الثالث من الشهر الحالي.
 
وكانت آخر مرة تواجه فيها الشركة مشكلات تقنية في يوليو/ تموز الماضي بعد إطلاق جهاز "آي فون 4" عندما وردت أنباء عن وجود مشكلة سوء استقبال في الهاتف.
 
يُذكر أن تلك المشكلة تضخمت بشكل كبير، وأجبرت الشركة على عقد لقاء صحفي لتناول هذه المسألة التي أطلق عليها اسم "الهوائي جيت" في إشارة إلى فضيحة ووتر جيت الشهيرة في الولايات المتحدة.
 
ولم يكن لهذا تأثير ملحوظ على مبيعات الشركة باعتبار أنها باعت أكثر من 14 مليون جهاز "آي فون" في الفترة بين يوليو/ تموز وسبتمبر/ أيلول الماضي.
 
يُشار إلى أن شركة "أبل" تعتبر حاليا الثانية عالميا في مجال صنع الهواتف المحمولة الذكية بعد نوكيا.

المصدر : رويترز