يستعد أكبر معمر في العالم التونسي علي بن محمد العامري للاحتفال بيوم ميلاده الثلاثين بعد المائة.
 
وذكرت مجلة الملاحظ التونسية اليوم الخميس أن المعمر لم ينقطع عن الصيام خلال شهر رمضان بعد ولم يكترث بمحاولات أهله لإقناعه بالإفطار.

وأضافت المجلة أن العامري وفي هذا السن المتقدم برزت له أسنان جديدة مكان التي فقدها، وأن ذاكرته ما زالت جيدة للغاية إذ يتذكر كل شيء تقريبا من الماضي القريب أو البعيد.
 
ويعيش العامري في مدينة مارث بالجنوب التونسي بين أحفاده، ويستعد في الخامس من أكتوبر/تشرين الأول المقبل للاحتفال بيوم مولده.

المصدر : رويترز