مشكلة تلوث الحليب ومشتقاته لم تنته (الفرنسية-أرشيف)

صادرت السلطات الصينية 64 طنا من مسحوق الحليب ومنتجات ألبان ملوثة بنفس المادة القاتلة التي سببت ذعرا بين المواطنين عام 2008, مما يؤكد أن مشاكل سلامة الغذاء لازالت موجودة في الصين.

وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة إن السلطات اكتشفت وجود مستويات من مادة الميلامين الكيميائية تفوق الحد المسموح بأكثر من 500 مرة في عينات من مسحوق الحليب, في إقليمي قانسو وشنغهاي شمال غرب البلاد. كما ظهر مسحوق حليب يشتبه بأنه ملوث في مناطق أخرى في الشمال الشرقي.

وقال مسؤول في جهاز مراقبة الجودة بإقليم شنغهاي لرويترز إن شرطة الإقليم صادرت 26 طنا من مسحوق منتجات الألبان تحتوي كميات أقل من الميلامين، إلى جانب مصادرة 38 طنا من مسحوق الحليب الملوث.

يٌذكر أن ستة أطفال توفوا قبل عامين وأصيب قرابة ثلاثمائة ألف بأمراض مختلفة بعدما شربوا مسحوق الحليب الملوث بالميلامين، وأصدرت الصين حكما بالإعدام على اثنين من المسؤولين بالشركات المصنعة في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي لدورهما في الفضيحة.

المصدر : رويترز