وافقت غوغل على أن تشرف الجهات التنظيمية على محتوى كل ما تقدمه الشركة (رويترز-أرشيف)

جددت وزارة الصناعة وتكنولوجيا المعلومات الصينية ترخيص صفحة البحث باللغة الصينية لغوغل, ضمن 200 شركة جددت تراخيصها ونشرت على الموقع الإلكتروني للوزارة.

وقالت وكالة أنباء الصين (شينخوا) إن شركة قو تشيانغ التي تدير مواقع غوغل التزمت بالقانون الصيني في طلب تجديد ترخيصها, ووضعت الشركة ضمانات بعدم توفير محتويات غير قانونية بموجب القواعد المنظمة للاتصالات في الصين.

وقالت شينخوا إن القواعد تحظر على أي فرد أو هيئة استخدام الإنترنت لنشر محتويات تضر بسلطة الدولة أو تقوض الأمن القومي, أو تحرض على الكراهية العرقية والانفصالية, أو تنشر الإباحية أو العنف.

وقال مسؤول من شركة قو تشيانغ لم يذكر اسمه إن شركته وافقت على أن يكون للجهات التنظيمية الحق في الإشراف على محتوى كل ما تقدمه الشركة.

وقال محللون إن تجديد الترخيص سينهي مشكلة أخرى تعكر صفو العلاقات الأميركية الصينية, وتعكس رغبة الصين في أن ينظر إليها على أنها تساعد الشركات الأجنبية, رغم وجود الخلافات.

وفي يناير/كانون الثاني الماضي، حذرت غوغل من أنها ستترك الصين, وذلك بسبب مخاوف تتعلق بالرقابة, وبعد أن تعرضت لهجوم قالت إنه جاء من داخل الصين, ولكنها في نهاية المطاف بدأت تحويل المستخدمين إلى موقعها في هونغ كونغ الذي لا يخضع للرقابة.

المصدر : رويترز