يحتوي الصحن على ميزان خاص يسجل في كل مرة الكمية التي توضع فيه (الجزيرة-أرشيف)

دخل لبنان مجددا مجموعة غينيس للأرقام القياسية عندما أعد أكبر صحن حمص وزنه 10452 كلغ، وأضخم كمية فلافل بلغت 10452 درزينة, في إشارة لمساحة لبنان البالغة 10452 كلم2. وكذلك أكبر صحن فخار وبلغ قطره 7 أمتار وعمقه 32 سم.

وحطم الطبق الرقم الذي كانت قد سجلته إسرائيل حينما أعدت طبقا وزنه 4090 كلغ.

وقال مصمم صحن الفخار جو قبلان "إنجازي لهذا المشروع كان بمثابة تحد لي، لأنه في الوقت نفسه كان يجب أن أنجز هذا الصحن ليحتوي الكمية الكبيرة من الحمص والفلافل، وبذلك كسرت الرقم الذي سجلته سابقا في موسوعة غينيس".

وأضاف قبلان أن الصحن يحتوي على ميزان خاص يسجل في كل مرة الكمية التي توضع فيه. والصحن مجهز برجل آلي وظيفته وضع الطعام في الطبق.

وشارك في هذا الحدث الحكم الدولي جاك بروكبانك الذي أتى إلى لبنان خصيصا من لندن من مكتب غينيس العالمي ليشرف على عملية تحضير الأطباق، وعند نهاية التحضير أعلن مباشرة الرقم الجديد لصحن الحمص  وصحن الفلافل. وسلم المعنيين شهادة غينيس العالمية للأرقام القياسية.



المصدر : وكالات