اكتشف علماء إيطاليون في أعماق البحر الأبيض المتوسط أول حيوان متعدد الخلية يعيش ويتوالد بدون أوكسجين طوال حياته وتحيط به عناصر كبريتية سامة.

وقال الباحثون في دراسة علمية نشرتها الأربعاء مجلة "بي أم سي بيولوجي"، المتخصصة في علوم الأحياء، إن "هذا هو أول دليل على وجود دورة حياة لدى الحيوانات متعددة الخلية لا يتم الاعتماد فيها على الأوكسجين".

وكان الاعتقاد السائد عند العلماء حتى الآن هو عدم وجود حيوان متعدد الخلايا يستطيع التخلي طوال حياته عن الأوكسجين، باستثناء بعض الحيوانات وحيدة الخلية والبكتيريا التي تقول النظريات العلمية إنها طورت عبر ملايين السنين قدرة على التخلي عن الأوكسجين في حياتها.

وحصل العلماء الإيطاليون –وهم من جامعة بوليتكنيا ديلله مارش بمدينة أنكونا الإيطالية تحت إشراف البروفيسور روبرتو دانوفارو- في ثلاث رحلات استكشافية على عينات لهذه الحيوانات البحرية الدقيقة من مناطق فقيرة جدا بالأوكسجين ومناطق بها أوكسجين في أعماق البحر المتوسط.

المصدر : وكالات