نيويورك تايمز فازت بعدة جوائز (الفرنسية-أرشيف)

فازت صحيفتا نيويورك تايمز وواشنطن بوست بعدة جوائز من جوائز نادي الصحافة الأجنبية السنوية للامتياز في الصحافة العالمية، في حين فازت وكالة أسوشيتدبرس بجائزة "الشجاعة الفائقة" في التصوير عن الصور التي التقطها مصورها خلال العدوان الإسرائيلي على غزة.
 
ويتضمن الفائزون من صحيفة نيويورك تايمز أليسا روبن التي فازت بجائزة أفضل تقرير من الخارج عن قصة لانتحارية محتملة من العراق، وكيث برادشر الذي فاز بجائزة أفضل تقرير اقتصادي عن التناقضات والوعود في مجال البيئة في الصين.
 
أما واشنطن بوست فقد فاز فريقها للتقارير المكون من بوب وودورد وراجيف شاندراسكاران وكارين دي يونغ بجائزة أفضل تفسير للأخبار عن سلسلة تقاريرهم عن بحث إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما عن إستراتيجية جديدة في أفغانستان.
 
 كما فازت المصورة بالصحيفة سارا فويزن بجائزة عن لقطاتها عن المواطنين المكسيكيين الذين تأثروا بالحرب ضد المخدرات. كما فاز الكاتب في الصحيفة نفسها ديفد فينكل بجائزة أفضل كتاب عن الشؤون الدولية عن كتابه "الجنود الجيدون".

وفازت وكالة أسوشيتدبرس بميدالية روبرت كابا الذهبية لأفضل تصوير من خارج الولايات المتحدة عن الصور التي التقطها مصور الوكالة خليل حمرا للعدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة، والتي وصفها المحكمون بأنها أظهرت شجاعة فائقة.

وفازت الصحفية الإيرانية بجريدة وول ستريت جورنال فرناز فصيحي بجائزة هال بويل لأفضل تقرير لصحيفة من الخارج عن تقريرها المعنون "القلوب، العقول والدم: المعركة من أجل إيران"، حيث أشادت لجنة التحكيم بتغطيتها الشجاعة للوضع في إيران تحت ضغط غير عادي.
 
وسوف يتم تقديم الجوائز في الحفل السنوي الـ71 لجوائز نادي الصحافة الأجنبية اليوم الخميس في نيويورك.

المصدر : أسوشيتد برس